alexa

السبت، 27 فبراير، 2016

من الغباء هدر الذكاء للأستاذ الدكتور أحمد عبدالرحمن العرفج

من الغباء هدر الذكاء

للأستاذ الدكتور:
أحمد عبدالرحمن العرفج




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)




قَبل عَشرَات السّنين، كُنَّا نَدرِس بَيتًا شِعريًّا يَقول:

إِذَا لَمْ تَسْتَطِعْ شَيْئًا فَدَعْهُ          وجَاوِزْهُ إلى مَا تَسْتَطيعُ

كُنَّا في ذَلك الوَقت؛ نَعتَقد أنَّ هَذا البَيت يَدعو إلَى الإحبَاطِ، ويَحثُّ عَلى المكُوث فِي الدّرك
الأسفَل مِن النَّجَاح، ولَكن حِين كَبرنا فَهمنا البَيت بمعنَاه الصَّحيح، فهو يَعني في مَعنَاه العَام؛
أنَّ يَتبيَّن الإنسَان مَنَاطِق القوّة فِيهِ، ويَتعرَّف عَلى مَواهبه، ويَبدأ بالاشتغَال عَليهَا وتَطويرهَا..

هَذا الأجدَى لَه، لأنَّ البَعض مِنَّا يُحاول أنْ يَكون شَاعِرًا، وهو ضَعيف المَوهبة، والبَعض مِنَّا
ذَهَبَ إلَى دِرَاسة الهَنْدَسَة؛ لأنَّ أصدقَاءه ذَهبوا إليهَا، في حِين أنَّه يَملك مُقوِّمَات؛ تُؤهّله ليَكون
مِن عُلمَاء الاقتصَاد الكِبَار، لَو اعتنَى بمَوهبته..!

قَبل أكثَر مِن رُبع قَرن، أَصدَر الأُستَاذ «هاورد جاردن» كِتَابه «أُطُر العَقل»، وفي كِتَابه
هَذَا؛ كَان يَعتَقد أنَّ أنوَاع «الذَّكَاءَات» سَبعَة، ثُمَّ أَجرَى عَليهَا بَعض الدِّرَاسَات؛ حتَّى بَلغت عَشرة أنوَاع، ومِنهَا:

-       الذَّكَاء اللُّغوي: ويَعني حَسَاسية المَرء نَحو اللُّغَة، والقُدْرَة العَالية عَلى تَعلُّمها واستخدَامها..!

-       الذَّكَاء المَنطقي الرِّيَاضي: ويَعني امتلَاك القُدْرَة عَلى تَحليل المُشكلات مَنطقيًّا، وتَنفيذ
العَمليّات الرِّيَاضيّة، كَما يَعني القُدْرَة عَلى اكتشَاف الأنمَاط، والاستنتَاج والتَّفكير المَنطقي..
.
.
.

الشباب بين اليقين والتواضع للأستاذ محمود محمد نصر

الشباب بين اليقين والتواضع

للأستاذ:
محمود محمد نصر




(لعرض الدرس كاملاً اضغط هنا)

من سلسلة ترجمان القرآن




للمشاهدة من هنا مباشرةً:

للتحميل المباشر اضغط هنا

الأربعاء، 24 فبراير، 2016

سؤالات وتعليقات علمية وفقهية لفضيلة الشيخ خالد البلوشي وعبدالكريم الخضير

سؤالات وتعليقات علمية وفقهية

لفضيلة الشيخ:
خالد بن محمد البلوشي وعبدالكريم بن عبدالله الخضير




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)


 
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
 
من جمع الشيخ أحمد الخضير:


1) ما هي أفضل شروح الكتب الستة والتي تغني عن بقية الشروح؟

شرح الكتب الستة بينت في مناسبات كثيرة وتحدثنا عن مناهجها في أشرطة متداولة بين طلاب  العلم وذكرنا أن :


1-  أهم شروح  البخاري:

أ‌-                 الخطابي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            الكرماني (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ت‌-            ابن رجب (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ث‌-            ابن حجر (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ج‌-               العيني

ح‌-              القسطلاني (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

2-  أهم شروح مسلم :

أ‌-                 المعلم للمارزي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            اكماله لعياض (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ت‌-            اكمال اكماله للأبي

ث‌-            مكمل الإكمال للسنوسي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ج‌-              شرح النووي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ح‌-              المفهم شرح المختصر للقرطبي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

3-  أهم شروح أبي داوود :

أ‌-                 معالم السنن للخطابي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            عون المعبود (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ت‌-            بذل المجهود (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ث‌-            المنهل العذب المورود (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

4-  أهم شروح الترمذي :

أ‌-                 عارضة الأحوذي لابن العربي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            النفح الشذي لابن سيد الناس تحفة الأحوذي للمباركفوري (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

5-  أهم شروح النسائي:

أ‌-                 زهر الربى للسيوطي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            حاشية السندي

ت‌-            المتعلقات السلفية (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ث‌-            شرح الشيخ محمد علي آدم (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

6-  أهم شروح ابن ماجه :

أ‌-                 شرح مغلطاي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ب‌-            حاشية السندي (اضغط هنا لتصفح الكتاب)

ت‌-            مصباح الزجاجة للسيوطي وغيرها .(اضغط هنا لتصفح الكتاب)

المصدر: "سؤالات" ملتقى أهل الحديث للشيخ

2) ما رأيكم فيمن يقول أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب ليس محدثاً، ويقول: لا يوجد من كتبه أو أقواله ما يدل على قوته وتبحره في الحديث؟

الشيخ الإمام المجدد شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله من أهل الفقه المبني على النص فهو من أهل الإتباع وكتبه مليئة بالاستدلال بالنصوص وعمدته في كتاب  التوحيد على الكتاب والسنة وقسم الحديث من مؤلفاته يشغل..
.
.
.

الاثنين، 22 فبراير، 2016

أثر تطبيق الحدود الشرعية في حفظ الأمن لفضيلة الشيخ محمد بن إبراهيم السبر

أثر تطبيق الحدود الشرعية في حفظ الأمن

لفضيلة الشيخ:
محمد بن إبراهيم السبر



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



فقد جاءت شريعة الإسلام بالحفاظ على الأمن وتوطيده فالأمن مطلب شرعي جاء التأكيد
عليه في الكتاب العزيز والسنة المطهرة ، ففي القرآن دعاء إبراهيم -عليه السلام- :
{وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا الْبَلَدَ آمِنًا} إبراهيم:35
وامْتَنَّ على أهل الحرم بالأمن كما في قول الله تعالى:
{أَوَلَمْ نُمَكِّنْ لَهُمْ حَرَمًا آمِنًا يُجْبَى إِلَيْهِ ثَمَرَاتُ كُلِّ شَيْءٍ} القصص: 57
وقال صلى الله عليه وسلم:
«مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمْ آمِنًا فِي سِرْبِهِ، مُعَافًى فِي جَسَدِهِ، عِنْدَهُ قُوتُ يَوْمِهِ، فَكَأَنَّمَا حِيزَتْ لَهُ الدُّنْيَا»
أخرجه الترمذي وابن ماجه، وصححه الشيخ الألباني في الصحيحة (2317).

فهي نعمة عظيمة وجليلة يجب رعايتها. وقد جاءت الشرائع السماوية بالحفاظ على الضرورات
الخمس: وهي الدين والعقل و النفس والعرض والمال، ومما يحفظها إقامة العقوبات الشرعية
من الحدود والتعزيرات في حق الجناة والبغاة.

وإن من وظائف الدولة الإسلامية ومهماتها وواجبات الولاة ومسؤولياتهم إقامة حدود الله
وحفظ الأمن: قال ابن تيمية رحمه الله: (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لا يتم إلا بالعقوبات
الشرعية فإن الله ينزع بالسلطان ما لايزع بالقرآن ، وإقامة الحدود واجبة على ولاة الأمر،
وذلك يحصل بالعقوبة على ترك الواجبات وفعل المحرمات). الحسبة: 45.

وإذا أقيمت الحدود والتعزيرات فإن لذلك أثره الإيجابي على المجتمع فيَسْتَتِبُّ الأمن،
ويأمن الناس على دينهم، وأنفسهم، وعقولهم، وأعراضهم، وعلى أمو الهم..

ومن أعظم آثار تطبيق الحدود الشرعية: انتظام أحوال المسلمين على الشرع وصلاحهم
واستقامتهم، ولا شك أن المسلم يجب عليه أن يكون رقيباً على ذاته، وأن يسعى إلى تطبيق
الأحكام الشرعية، فإذا التزم الناس بذلك فإنك تجد في المجتمع المسلم الْعِفَّةَ في الأقوال،
والأمانة في المعاملة، وإقامة فرائض الدين، واحترام الحقوق، واستنكار الفاحشة، والامتناع
عن الجريمة، قال عثمان -رضي الله عنه-: "إن الله ليزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن"،
فالإنسان إذا ضعفت نفسه فانحرف عن جادة الصواب واعوج عن الصراط المستقيم،
فتأتي الولاية السلطانية لِتُقَوِّمَه ..
.
.
.

السبت، 20 فبراير، 2016

بالله عليك.. لا تخرق سفينة الدعوة لفضيلة الشيخ فتحي أبو الورد

بالله عليك.. لا تخرق سفينة الدعوة

لفضيلة الشيخ: فتحي أبو الورد




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



في مسيرتنا للإصلاح، وفى طريقنا للتغيير الإيجابي، نحن أشبه ما نكون بركاب
سفينة تمخر عباب البحار تتقاذفها الأمواج وهى تتجه صوب شاطئ الأمان.

وسفينة الدعوة لا تختلف عن سفينة البحار والمحيطات، كلتاهما تحتاج إلى ربان ماهر،
وركاب حريصين على النجاة، وكلاهما - الربان والركاب- متعلق بالله:
{وإذا مسكم الضر في البحر ضل من تدعون إلا إياه} الإسراء 67.

وفي حديث النعمان بن بشير رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (مثل القائم
على حدود الله، والواقع فيها، كمثل قوم استهموا على سفينة ؛ فأصاب بعضهم أعلاها؛ وبعضهم
أسفلها؛ فكان الذين في أسفلها إذا استقوا من الماء مروا على من فوقهم، فقالوا: لو أنا خرقنا
في نصيبنا خرقا، ولم نؤذ من فوقنا؛ فإن يتركوهم وما أرادوا هلكوا جميعا،
وإن أخذوا على أيديهم نجوا، ونجوا جميعا).
وكل من يخالف مخالفة، أو يرتكب محظورا، أو يحطم قاعدة، إنما يخرق خرقاً
في سفينة الدعوة، ويعرض الجميع لخطر الغرق.

فالذين يشهرون بالأبرياء ويلوثون سمعتهم بدون بينة، والذين يروجون للإشاعات، دون
تثبت أو ترو، ومراجعة الأمر لدى أهله، إنما يخرقون خروقا في سفينة الدعوة،
{وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ
مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلاً
} النساء 83.

والذين يسيئون الظن بالمسلمين، والذين يأكلون لحوم إخوانهم ب الغيبة، والذين يفسدون
العلاقات بين إخوانهم بالنميمة إنما يخرقون خروقا في سفينة الدعوة، فلا نطلب النجاة لإخواننا
من سجون الظالمين، بينما نخوض نحن فيهم مع الخائضين:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ
بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ
} الحجرات 12.

والذين يهرفون بما لا يعرفون، والذين يتسرعون في نقل الأخبار ولا يتثبتون،
وينقلون ما لا يوثق بصحته، إنما يخرقون خروقا في السفينة، ولأن ننتظر حتى
يأتينا قليل الصواب خير من أن نأثم بنقل كثير من الخطأ حتى وإن كنا حسنى النية.

والذين يهيجون النفوس، ويشحنون الصدور، إنما يخرقون خروقا في سفينة الدعوة، وواجب
الوقت يدعونا إلى الحفاظ على الصف، وروح الأخوة، واستحضار أركان العهد مع الله، ونبل
الغاية، والسعي في طمأنة القلوب، حتى نسد الخروق في سفينتنا.

والذين يفشون أسرار دعوتهم، وينشرونها على الملأ، ويهدونها لعدوهم المتربص..
.
.
.

ما ينبغي أن يتجنبه الإمام والخطيب لفضيلة الشيخ عبدالله الشريكة


ما ينبغي أن يتجنبه الإمام والخطيب


لفضيلة الشيخ:
عبدالله الشريكة




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



مما لا شك فيه أن مقام إمامة الناس في الصلاة، واعتلاء منابر المساجد من أجلّ الأعمال
الصالحة، وهو عمل له أهميته البالغة، وتأثيره الكبير في المجتمع، لذا فإن من المهم جداً
أن تعتني وزارة الأوقاف والجهات المسؤولة بالإخوة الفضلاء الأئمة والخطباء، وتوفير
كل السبل التي تعينهم على أداء مهامهم الجليلة.

أقول هذا وأنا أحسب أن الوزارة ووزيرها الشاب يبذلون
جهوداً طيبة في ذلك، لكنني أطالبهم بالمزيد -سددهم الله-.

وقد كان من جهود الوزارة الطيبة إصدار القرارالوزاري رقم 115/2005،
والذي نصت المادة رقم 16 فيه على الآتي:

يتعين تجنب الأمور التالية في خطبة الجمعة:

1.    التسرع في الفتوى وإصدار الأحكام.

2.    الاستشهاد بالحديث الموضوع والضعيف.

3.    استعمال ألفاظ غير مفهومة، والحديث للعامة بحديث الخاصة.

4.    الانفعال المتكلف والإثارة المفتعلة برفع الصوت في غير موضعه.

5.    ترديد الخرافات والإسرائيليات الباطلة والحكايات الخيالية
والمبالغات المذمومة، وكل ما لا سند له من نقل وعقل.

6.    كل ما من شأنه أن يؤدي إلى النفرة أو التقاطع أو الفتن المذهبية أو الطائفية أو الاجتماعية.

7.    الاعتماد على الشائعات والأقوال التي ليس لها مصدر موثوق به.

8.    التعريض بالصحابة رضي الله عنهم أو بفقهاء المذاهب
أو علماء الأمة أو الأشخاص أو الدول أو الهيئات بأسمائهم أو صفاتهم.

هذه النقاط المهمة لا أظن أن عاقلا يختلف معنا في أهميتها وأهمية الالتزام ..
.
.
.

الأربعاء، 17 فبراير، 2016

خمسون كلمة في القرآن يخطئ العوامّ فهمها لفضيلة الشيخ الدكتور علي محمد الصلابي

خمسون كلمة في القرآن يخطئ العوامّ فهمها

لفضيلة الشيخ الدكتور:
علي محمد الصلابي



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



هذه خمسون كلمة في القرآن يتبادر إلى ذهن العامة معنى لها غير صحيح، فينبغي
التنبه والاستفادة للمعنى الصحيح للآيات، وتنبيه وتنوير الآخرين لذلك..

آل عمران ١) {ولقد صدقكم الله وعده إذ تَحُسّونهم بإذنه}: ليست من الإحساس
كما يتبادر بل من الحَسّ: وهو القتل، أي إذ تقتلونهم بإذنه ، وذلك في غزوة أحد.

الفجر٢) {جابوا الصخر بالواد}: أي قطعوا الصخر ونحتوه وليس
أحضروه كما في اللهجة العامية.

الفجر٣) {فَقَدر عليه رزقه}: قدر يعني ضيق عليه رزقه وقلله
وليس من القدرة والاستطاعة.

آل عمران٤) {إذ تُصعدون...}: أي تركضون؛ من الإصعاد وهو
الركض على الأرض "الصعيد"، وليس ترقون من الصعود.

التين ٥) {فلهم أجر غير ممنون}: أي غير مقطوع عنهم، وليس معناها:
بغير منّة عليهم، فلله المنّة على أهل الجنة دائماً وأبداً إذ لم يدخلوها إلا برحمته.

الأعراف ٦) {فجاءها بأسنا بياتاً أو هم قائلون}: من القيلولة أي
في وقت القائلة، وليست من القول.

الأعراف ٧) {ثم بدلنا مكان السيئة الحسنة حتى عفوا}: أي تعافوا؛
من العافية وتحسن الأحوال وليس من العفو والمغفرة.

النساء ٨) {أو جاء أحد منكم من الغائط}: الغائط هنا هو مكان
قضاء الحاجة وليس الحاجة المعروفة نفسها.

الحج ٩) {إذا تمنى ألقى الشيطان في أمنيته}: أي إذا قرأ القرآن ألقى
الشيطان الوساوس في قراءته، وليست من الأماني.

النساء ١٠) {يستنبطونه منهم}: ليس معناها استخراج المعاني الدقيقة
من كلام ما، بل المعنى: يتبينون الخبر الصحيح ويتحققونه من معدنه.

النساء ١١) {وألقوا إليكم السلم}: لا تعني أنهم بدؤوكم بالتحية "السلام"
وإنما: انقادوا..
.
.
.

الثلاثاء، 16 فبراير، 2016

عظمة حرمة المسلم لفضيلة الشيخ العلامة عبدالعزيز بن عبدالله بن باز

عظمة حرمة المسلم

لفضيلة الشيخ العلامة:
عبدالعزيز بن عبدالله بن باز



(لعرض الدرس كاملاً اضغط هنا)

للإستماع من هنا مباشرةً:


وللتحميل المباشر اضغط هنا

مجلسٌ للبرّ أم مقهى لفضيلة الشيخ إبراهيم عمر السكران

مجلسٌ للبرّ أم مقهى؟

لفضيلة الشيخ:
إبراهيم عمر السكران



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



قد يكون لك ولأشقائك اجتماع، أو عدة اجتماعات، خلال الأسبوع، مع والديك أو أحدهما..
أثناء استرسال الأحاديث والفكاهة كثيراً ما يتبادل الأشقاء أخبار الموضوعات الحيّة ممزوجة
بالتعليقات والضحكات.. ولكن تدريجياً يصبح الوالدان على هامش المجلس وخارج مركز الحديث..
بل لربما شارك أحد الوالدين بتعليق ضاع في جلبة الصوت..
بالله عليك هل هذا "برب الوالدين" نقدم به إلى الله؟

نضرب الموعد للاجتماع عند الوالدين -أو أحدهما- ثم يكونان مجرد "مكان" اجتماع!
هل أصبحت زيارة الوالدين -أو أحدهما- حالة جغرافية تكتفي بالوجود في الموقع فقط!

هل منزل الوالدين -أو أحدهما- موضع يقصد للبر بهما..؟ أم صار مقهى نجتمع فيه وهم على هامشه وأطرافه..؟!
الله جل جلاله في كتابه العظيم يكرر اقتران التوحيد والشرك، بقضية البر ب الوالدين، في بضعة مواضع من كتابه..

أفيكون هذا التكرار عبثاً! حاشاه سبحانه..
يقول الله (وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا).
ويقول
الله أيضاً (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا).
ويقول
الله أيضاً (أَلَّا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا).
بل إن
الله سبحانه يأخذ الميثاق على الأمم قبلنا بأن يبروا بوالديهم
(وإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لَا تَعْبُدُونَ إِلَّا اللَّهَ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا).

تأمل مثل هذه السلوكيات غليظة الطبع، فاترة الذوق، في مجلس بعض الأبناء مع والديهم.. ثم انظر كيف يرفع القرآن السلوك إلى مرتبة "القول الكريم" كما يقول
الله:
(إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا).

ويشرّف القرآن حالة "التذلل" والانكسار للوالدين (وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ).
إذن كيف يصل الإنسان لمرتبة "القول الكريم" و"خفض جناح الذل" في المجلس مع الوالدين؟
بل ما معنى "القول الكريم" الوارد في الآية؟
القول الكريم الوارد في الآية كما قال ابن جريج في كلمة جامعة..
.
.
.

الاثنين، 15 فبراير، 2016

30 تغريدة قرآنية لفضيلة الشيخ سلطان بن عبدالله العمري

30 تغريدة قرآنية

لفضيلة الشيخ:
سلطان بن عبدالله العمري




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



1. ((الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ * وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ)) [الشعراء:218-219] في ظلام
الليل، هناك من يتقلب على فراشه.. وهناك من يتقلب مع الساجدين.. ما أعظم الفرق بينهما.

2. ((قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا)) [التوبة :51] تأمل قوله "لنا"
فجميع الأقدار حتى المؤلمة فهي "لك" لترفع درجاتك، لتمحص إيمانك.

3. يأتي القدر المحزن، وتحيط بك ساعات من الألم.. حينها تذكر
((لا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا)) [الطلاق :1]
لعل البشرى في طريقها إليك..

4. حينما تتصدق قد تشعر بأن المستفيد من صدقتك هو الآخر ، بينما يؤكد لك
الله أنك أول المستفيدين من صدقتك ((وَأَنفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ)) [التغابن:16].

5. ((وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا)) [الطلاق :2] إنها الصلة مع الله،
تفتح مغاليق الأمور.. كلما اقتربت من الله كلما كانت إعانة الله لك أعظم.

6. ((إِنَّ رَبَّكَ أَحَاطَ بِالنَّاسِ)) [الإسراء:60] قد يؤذيك البعض أو يأخذ حقك، أو
يحرمك من.. فلا تقلق فالله محيط به وسينتقم لكل مظلوم. ارفع شكواك للعليم الخبير..

7. كلما نزل بك هم، أو مرت بك سحابة ألم، أو تجرعت كأس حزن، فتذكر
((كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا)) [الإسراء:58]
جرى عليك القدر منذ زمن، فكن راضياً بالله .

8. ((رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ)) [الإسراء:25] هذا يدعوك لتنقية نفسك من
كل سوء ومرض، ويدعوك علم الله بما في نفسك أن تعمرها بحبه والإنابة إليه .

9. حينما تقبل على الآخرة وتجتهد لها، ينالك الشكر الرباني
((فَأُوْلَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُورًا)) [الإسراء:19]
سبحانه يوفقك للعمل ثم يشكرك عليه.

10. ((وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ)) [الأعراف:43]
كل أسباب الهداية شيء..
.
.
.

الجمعة، 12 فبراير، 2016

عيد الحب في عيون الفتيات للأستاذ سلام نجم الدين الشرابي

عيد الحب في عيون الفتيات

للأستاذ:
سلام نجم الدين الشرابي



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



وسط أجواء القلوب الحمراء المهشمة والأسهم الخارجة منها والباحثة عن هدفها المجهول
وبين الدببة صاحبة العيون الناعسة قام موقع لها أون لاين باستطلاع شمل 200 فتاة يدرسن
في مراحل الثانوية والجامعة لمعرفة آرائهن في ما يسمى (عيد الحب) الذي يحتفل به في 14 فبراير من كل عام.

لا شيء:

سألناهن: ماذا يمثل لك يوم 14 فبراير؟ فأجابت 76% من العينة بأنه لا يمثل لهن شيئا،
في حين كان رأي 12% أنه يعني الاحتفال بعيد الحب وهو بالنسبة لهن من الأيام الجميلة
التي تترك أثرها في القلوب !! بينما أفادت 8% من الفتيات بأنهن لا يعرفن شيئاً عن هذا اليوم.

الدب المسافر:

سألناهن: ـ في هذا اليوم هل سبق أن أهديت أحداً أو تلقيت هدية من أحد أو لبست اللون الأحمر؟
أجابت 80% منهن بأنهن لا يحتفلن بهذا اليوم ولم يسبق أن تلقين هدية أو لبسن اللون
الأحمر. بينما قال20 % بأنهن يحتفلن سنوياً بما يسمونه "عيد الحب" ويحرصن على
ارتداء الملابس الحمراء من شريطة الشعر إلى الحذاء والحقيبة.
كما
أنهن يخترن الهدايا ذات اللون الأحمر ـ التي تدل على الحب برأيهن ـ ليقدمنها إلى من يحبونهن ..
.
.
.

الثلاثاء، 9 فبراير، 2016

تغريدات من كتاب تجربتي في القراءة للأستاذ: وضاح بن هادي سلطان

تغريدات من كتاب "تجربتي في القراءة"

للأستاذ: وضاح بن هادي سلطان



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



1.    ليس مبالغة أن نقول: (القراءة حياةٌ أو موت)، إما أن تقرأ فتحيا حياة العظماء
الشرفاء الأحرار، وإما أن تعيش أميّا تعشعش عليك الأوهام والخرافات والأساطير.

2.    يتنافس الكثيرون في الساحة الثقافية اليوم بإعطاء الأولويات لما يرون؛ فنسمعهم
يلوّحون: (العقيدة أولا، الحرية أولا، الوحدة أولا، الاقتصاد أولا..)؛ وما حسبوا أن من غير
(القراءة) لن نعتنق عقيدة، ولا نتذوق حرية، ولا نكوّن وحدة، ولا نبني اقتصادا، ولا نثبت لنا وجودا.

3.    إذا أردت أن تبني علاقتك بالكتاب؛ فلا تبنيها وقد وضعت نصب عينيك الكتاب المدرسي.

4.    لن أستطيع أن أجيبك بماذا تقرأ؟ إلا إذا أجبتني ما النقص الذي تعاني منه؟ .

5.    مزيد من القراءة.. لمزيد من الهدوء والطمأنينة في التعامل مع ما قد يواجهك.

6.    عزوفنا عن القراءة يكمن في : غياب ثقافة القراءة في بيوتنا.. عدم إدراكنا لما سنجنيه
من قراءاتنا.. طغيان الرفاهية في حياتنا.. سوء التنظيم لأوقاتنا.. دخول التقنية في أعلى سلم أولوياتنا..

7.    لعنة الله على التلفاز.. الإنترنت.. الاستعمار.. اللقمة الهاربة
من فمنا... نحن لا نقرأ!! وتبريراتنا دائما جاهزة...

8.    تكاد لا تجد –وأنت تقلّب التاريخ– إنسانا ذا شئوا إلا ووجدت وراءه نهما لا ينقطع عن القراءة..
.
.
.

الاثنين، 8 فبراير، 2016

عيد الحب... لمن؟ لفضيلة الشيخ خالد بن عبدالرحمن الشايع

عيد الحب... لمن؟

لفضيلة الشيخ:
خالد بن عبدالرحمن الشايع



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



النفوس بطبعها محبة لمناسبات الفرح والسرور الخاصة والعامة، ومن ذلك العيد، ورعاية
لهذا الميل النفسي فقد جاءت شريعة الإسلام بمشروعية عيدي الفطر والأضحى عيدين
مشروعين في العام، وشرع الله فيهما من التوسعة وإظهار السرور ما تحتاجه النفوس،
كما شرع للناس عيدا أسبوعيا وذلك يوم الجمعة، وهذا من رحمة الله -تعالى- بهذه الأمة المحمدية.

وإذا التفتنا إلى ما عند الأمم الأخرى من الأعياد فسنجد أن عندهم من الأعياد الشيء الكثير،
فلكل مناسبة قومية عيد، ولكل فصل من فصول العام عيد، وللأم عيد وللعمال عيد وللزراعات
عيد وهكذا، حتى يوشك ألا يوجد شهر إلا وفيه عيد خاص، وكل ذلك من ابتداعاتهم ووضعهم،
قال الله تعالى {ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم}
ولهذا فإن مواعيدها تغيرت على مر السنين بحسب الأهواء السياسية والاجتماعية، ويقترن
بها من الطقوس والعادات وأنواع اللهو ما يطول سرده، كما تذكر ذلك عنهم بالتفصيل الكتب المتخصصة.

ومن غرائب الأعياد في العالم اليوم أعياد الوثنيين وأهل الكتاب من اليهود والنصارى والتي
تنسب إلى آلهتهم وأحبارهم ورهبانهم، كعيد القديس (برثلوميو)، وعيد القديس (ميكائيل)
وعيد القديس (اندراوس) وعيد القديس (فالنتاين) وهكذا، ويصاحب أعيادهم هذه مظاهر
عديدة كتزيين البيوت، وإيقاد الشموع، والذهاب للكنيسة، وصناعة الحلوى الخاصة، والأغاني
المخصصة للعيد بترانيم محددة، وصناعة الأكاليل المضاءة، وغير ذلك.

ثم صار من عادات الأمم الأخرى من غير المسلمين أن يقيموا عيداً سنوياً لكل شخص يتوافق
مع يوم مولده، بحيث يدعى الأصدقاء ويصنع الطعام الخاص وتضاء شموع بعدد سنين الشخص
المحتفل به، إلى آخر ما هنالك، وقد قلدهم بعض المسلمين في هذا الابتداع!!.

وبعد ما تقدمت الإشارة إليه من تلك الأعياد لدى الأمم، فمن نافلة القول أن يتأكد المسلم أن..
.
.
.

نيات الزواج لفضيلة الشيخ عبدالرحمن منصور

نيات الزواج

لفضيلة الشيخ:
عبدالرحمن منصور



(لعرض الدرس كاملاً اضغط هنا)


للمشاهدة من هنا مباشرةً:

للتحميل المباشر اضغط هنا

السبت، 6 فبراير، 2016

فوائد قراءة سير السلف لفضيلة الشيخ سعد بن فجحان الدوسري

فوائد قراءة سير السلف

لفضيلة الشيخ:
سعد بن فجحان الدوسري



(لعرض الدرس كاملاً اضغط هنا)

للإستماع من هنا مباشرةً:


وللتحميل المباشر اضغط هنا

كنوزُ ما بين الأذانين لفضيلة الشيخ الدكتور عمر بن عبدالله المقبل

كنوزُ ما بين الأذانين

لفضيلة الشيخ الدكتور:
عمر بن عبدالله المقبل



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



حدثني أحدُ شيوخنا الذين درّسونا ـ وهو من بلاد الشام ـ فقال: كنتُ في صبايَ وشبابي المبكّر
شغوفاً جداً بالقراءة، وكان أبي ممن يصلّي في البيت، وهو ممن يصنَّف في عامّة الناس،
وكان بمجرد ما يدخل الوقت ُ يَصُفّ قَدَميه، فيصلي ما شاء الله أن يصلي حتى يحين وقتُ
الإقامة، وكنتُ ـ مِن شغفي بالقراءة ـ أستمرّ فيها حتى تُقام الصلاة، فلما تكرر ذلك منّي قال
لي والدي: ما هذا الذي تقرأ يا بني؟ قلت: كُتب علْم، فقال: يا بُنيّ..العلم الذي لا يجعلك تقوم
إلى الصلاة فورَ سماع المؤذن "بلاش منّه"!

هكذا بمنطق الفطرة والديانة الصادقة أرسل والدُه هذه الرسالةَ التي خرجت بلا رتوش، ولا
حواشٍ ثقيلة..إنها كلماتٍ مختصرة تحمل في طياتها رسالةً مفادها: ما قيمةُ العلم بلا عمل؟
وأين أنت من هذه الكنوز التي تنتظرك بين الأذانين؟

الأوقاتُ المهدَرةُ في حياةِ كثيرٍ منا أكثر من أن تُحصَر.. والشكوى من عدم قدرةِ البعض
على إكمال حزبه اليوميّ من القرآن بسببِ المشاغل صارَ قصةُ شبه يومية..! والألمُ الذي
يعتصر قلوبَ الأكثرين مِن عدم ذوق الصلاة، ورؤيةِ الأثر الذي ينبغي لها في القلوب ؛ بات
من الأحاديث التي يتهامس بها بعضُ الصالحين في مجالسهم.

وإذا أردنا أن نُشخّص سببًا من هذه الأسباب فسنجد أن تفريطَنا في
تلكم الدقائق المحدودة بين الأذان والإقامة أحدُ الأسباب المهمة.

وقد تأملتُ فيما بين هذين الأذان ين من الكنوز فدُهشت! وتعجبتُ من..
.
.
.

الأربعاء، 3 فبراير، 2016

إعادة فهم الفكر السلفي لفضيلة الأستاذ مهنا الحبيل

إعادة فهم الفكر السلفي

لفضيلة الأستاذ:
مهنا الحبيل



(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)



أحد الإشكالات الكبيرة في تعميم المصطلح السلفي، أنّ الفكرة في الأصل لم تنطلق كقاعدة
جماعة أو تيار فكري، وإنما كعنوان عام أُطلق واستُخدم في فضاء علمي وسياسي واسع.

لستُ في زاوية بعيدة مطلقاً عما يُطلق عليه التيار السلفي وأطيافه المتعددة، وهي اليوم
جزء رئيسي من الحالة الإسلامية الواسعة التي تُمثل أكبر تيار عريض في المنطقة العربية.
وهناك مشتركات للتيار مع الرأي العام المسلم، ومع الفكرة الإسلامية الأصلية، وقواعد التشريع
الرئيسية، ومع منظومة التفكير الإسلامي المعاصر، وقربي منها كمجتمع وعلاقات خاصة
وثيقة منذ أربعة عقود.

لكن بعض الحوارات الخاصة، ومنها لقاء مع صديق وهو باحث سلفي، والحديث عن خلاف
السلفية الإسكندرانية، وما تفرع عنه في حزب النور، وتجربته المتوترة مع إسلاميي مصر
المخالفين له وخاصة الحالة السلفية النضالية، أتاحت المجال لفهم بعض الأبعاد والزوايا
المهمة لتحليل موقف التيار السلفي.. وهنا تبدأ المشكلة، حين أقول التيار السلفي.

"السلفية عنوان عام أُطلق واستخدم في فضاء علمي وسياسي واسع يَصعب ضبطه.
وسَبّب هذا التعويم اتهامات لتكتلات ومنظومات لا تؤمن بما اتهِمت به".

فهذا المصطلح للتيّار أو المدرسة، حمَل تحته توجهاتٍ واسعة للغاية، ولم يعد يكفي القول
إن ما يمثله منهج الكتاب والسنة، فرغم أن هذه المرجعية -أي الكتاب والسنة ثم أصول التشريع
التابعة لها- هي قاعدة عامة عند أهل السُنة، فإن واقع جماعات الحالة السلفية ومدارسها،
باتت تتعدد فيها المواقف والرؤى، ولذلك فاختزال أي موقف سياسي
أو فكري بأنه حالة نتاج سلفي، لم يعد مقبولا..
.
.
.