alexa

السبت، 16 فبراير 2019

قصة يونس عليه السلام لفضيلة الشيخ حسن أيوب

قصة يونس عليه السلام

فضيلة الشيخ:
حسن أيوب




(لعرض الدرس كاملاً اضغط هنا)
قصة يونس عليه السلام


للاستماع من هنا مباشرةً:


وللتحميل المباشر اضغط هنا


لزيارة قسم السلاسل العلمية المتخصصة لطلبة العلم اضغط هنا



ولتبقوا على اطلاع بجديدنا:




الخميس، 14 فبراير 2019

كلمات عن السحر لفضيلة الشيخ عبدالجليل شلبي

كلمات عن السحر

فضيلة الشيخ:
عبدالجليل شلبي




(لعرض المقال كاملاً اضغط هنا)
كلمات عن السحر


وللاطلاع على قسم المقالات اضغط هنا



عن السحر وتعريفه لغة واصطلاحا وقالوا:

أصل السحر صرف الشيء عن حقيقته إلى غيره، ومن السحر الأخذة التي تأخذ العين حتى
يُظن أن الأمر كما يرى وليس كما يُرى. ثم هو رقى وعقد وكلام يتكلمُ به الساحر أو يكتبه
فيؤثر في بدن المسحور أو قلبه أو عقله من غير مباشرة له، وله حقيقة، منه ما يقتل، ومنه
ما يمرض، ومنه ما يأخذ الرجُل عن امرأته فيمنعه وطئها، ومنه ما يفرق بين المرء وزوجه،
ومنه ما يبغض أحدهما على الآخر "انظر لسان العرب مادة سحر، والطب من الكتاب والسنة
للبغدادي في فصل العين حق والرقية منها".

يقول القرطبي عند تفسيره للآية 102 من سورة البقرة: قيل: السحر أصله التمويه بالحيل
والتخاييل، وهو أن يفعل الساحر أشياء ومعاني، فيُخيّل للمسحور أنها بخلاف ما هي به كالذي
يرى السراب من بعيد فيُخيّل إليه أنه ماء (يقولون كالسراب غر من رآه وأخلف من رجاه)،
وكراكب السفينة السائرة سيراً حثيثاً يُخيّل إليه أن ما يرى من الأشجار والجبال سائرة معه.
وقيل: هو مشتقّ من سَحرتُ الصبيّ إذا خدعته، وقيل: أصله الصّرف، يقال: ما سَحَرك عن
كذا، أي ما صرفك عنه. وقيل: أصله الاستمالة، وكلّ مَن استمالك فقد سحرك.

وقال الجوهري: السحر الاُخذة، وكلّ ما لَطُف مأخذه ودَقّ فهو سحر. وسحره أيضا بمعنى
خدعه. وقال ابن مسعود: كنّا نُسَمّي السحر في الجاهلية العِضَة..والعِضَه عند العرب: شدّة
البَهت وتمويه الكذب أ.هـ.

وبهته أي أخذه بغتة، يقول -تعالى-: "بَل تَأتِيهِم بَغتَةً فَتَبهَتُهُم فَلاَ يَستَطِيعُونَ رَدّهَا وَلاَ هُم
يُنظَرُونَ * "أي فجأة يعني القيامة" فَتَبهَتُهُم*. قال الجوهري: بَهَته بَهتاً أخذه بغتة، قال
الله -تعالى-: "بَل تَأتِيهِم بَغتَةً فَتَبهَتُهُم*. وقال الفراء: «فتبهتهم» أي تحيرهم يقال: بهته
يبهته إذا واجهه بشيء يحيره. يقال: بَهتَه بَهتاً وبُهتَاناً إذا قال عليه ما لم يفعله. وهو بَهّات
والمقول له مَبهُوت. ويقال: بُهِت...

.
.
.

ولتبقوا على اطلاع بجديدنا: